نظم مقدمة ابن رشد في مذهب الإمام مالك

 إسم الكتاب
 نظم مقدمة ابن رشد في مذهب الإمام مالك
 المؤلف
 أبو زيد عبد الرحمن الرقعي الفاسي المالكي
 المحقق
 ...
 عن الكتاب
  من أجود وأنفس ما ألفه مالكية عدوة الأندلس، الفردوس المفقود، كتاب: « المقدمات الممهدات »، الذي وضعه العلامة ابن رُشد رحمه الله تعالى، تقدمة لكتابه « البيان والتحصيل »، وقد نال من علماء المالكية ما يربو عن الوصف، ومن بين من اعتنى به « أبو زيد عبد الرحمن بن علي الرقعي، السنوسي، الفاسي، المالكي (ت859هـ) »، الفاسي، السنوسي، حيث نظم ما يتعلق بقسم العبادات، وأدخل معه كتاب الذكاة لحاجة الناس إليها في معاشهم، وسماه: « نظم فرائض ابن رشد »، وربما يزيد أشياء من عند غيره.
  وما يميّز المنظومة المسماة: « نظم مقدمة ابن رشد في مذهب الإمام مالك »، أنها تفيد المبتدئ في تحصيل العلم، وتفيد المنتهي المبرِّز في تذكيره به. فهذا النظم يستهدف مختلف الأعمار، وكل الأشخاص على تنوع مراتبهم، لذا سيجد فيه المنتهي ضالته، وسينشد فيه المبتدئ طِلبته، بل كل من أراد تعلم هذا الشأن سيجد فيه بُغيته. وقد بلغت أبيات هذا النظم اثنين وعشرين وسبعمائة (722 بيتا)، وهو نظم سلس العبارة، قريب المعنى، سهل التناول حفظا، جليل الرصْف مبنىً، يرومه المرء فيجده عذبا لفظُه، متناسقا سبكه، مغريا بالحفظ نظمه.
  وقد احتوى « نظم مقدمة ابن رشد في مذهب الإمام مالك » بعد خطبة الناظم، والمقدمة العقدية البديعة، ما يتعلق بالوضوء فرضا وسننا وفضائلا، ثم الصلاة وما يتعلق بها أيضا، فرضا ومستحبات وسننا، ثم الزكاة وأصنافها التي تخرج منها، ثم الصوم وما يتعلق به، ثم الحج وأركانه وسننه ومواقيته، ثم ختم نظمه بالذكاة وما يتعلق بها، مع ابتهال إلى الله تعالى كي ينجيه والمسلمين من الآفات والأهوال في الدنيا والآخرة.
  وقد حظي « نظم مقدمة ابن رشد في مذهب الإمام مالك » بالإقبال عليه، والاهتمام به من السادة المالكية على صغر حجمه، حيث نقل عنه العلامة الحطاب في شرحه لمختصر خليل مرتين، كما نال عناية العلماء المالكية شرحا، فقد شرحه العلامة الشيخ: أبو عبد الله محمد بن إبراهيم، شمس الدين، التتائي (ت:942هـ)، وسمى شرحه: خطط السداد والرُّشْد لشرح نظم مقدمة ابن رشد، وشرحه العلامة: زروق الزياتي، المتوفي حوالي: 931هـ، بشرح عنونه بـ: الشرح الممتع، وبعضهم يعنونه عند نسبته إليه بمضمونه : شرح أرجوزة الفقيه أبي زيد عبد الرحمن الرُّقعي، كما شرحه العلامة: أحمد بن محمد الحساني، وسمى شرحه: حوض المورد في شرح أرجوزة ابن رشد.
 *** ملاحظة:
يلي هذا النظم، النظم المسمى: « منظومة مبطلات الصلاة في الفقه المالكي »، تأليف العلامة الولي البكري سيدي محمد الرقيق
عدد الأجزاء
  1
 Pdf   تحميل

Blogger

0 التعليقات:

إرسال تعليق



 
/* */